السويداء_مملكة ومنتديات روح السـويـداء
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

السويداء_مملكة ومنتديات روح السـويـداء



 
راديوالرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخولTV

الكنترول :
أهلا ً وسهلا ً بكم  في مملكة ومنتديات روح السويداء ...  rirù,ahdkh2 , mazenيوتا محمد,lil eng,أم حمود , سونا , مجد الجولان , nice_guy,meral , sally , waledr,المغترب الحزين , مغترب 20 , ahlam bareaa. صدى حنين . أنس نصار , احمد الاحمد , tamer perss , lazhar hmedi اسامه , aktham , شبيه الريح , عرفات غر , نحب بلادي ,لولي جاموس , معروف 75 , خالد الأسطورة , تالا ن , وليد العنداري,salah saberana,ابن السويداء ,سراب عابر,سيدالامنيات , ابوغيث, lolo . raja , GOGYYY , اسطورة الحب , nizar , نايف عزام , شرف , اسامة العدل ,ajwad , نـور المـلـك , صحراء , ضياء الروح , متمرد , المغترب..,اريج العيسمي,أدهم الشاهين , زرقاء اليمامةraafat, mohannad8 ,  ataftar  ,  samar,ma49, , سمو السمر , jana, halaelghor , الحب المستبد, مرفأ الذكريات , الاء , زياني سعد ,qosae, ,وصال , زهرة الأقصى ,عدي ابو عجيب ,بنت الجبل ,ندوش , ابو فهد  .... مع تحيات إدارة الموقع ...
الكنترول : التسجيل في المنتدى بأسم واضح ومناسب لقوانين المنتدى وتدوين بريد إلكتروني صحيح لكي يتم الموافقة على التسجيل ...

شاطر | 
 

 صراع الوالدين مع أبناء الدوت كوم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سليمان عزام
الســ روح ـــويداء
الســ روح ـــويداء
avatar

أحترام قوانين المنتدى
عدد المساهمات : 3224
تاريخ التسجيل : 06/06/2009
الموقع : sweida-soul.7olm.org
منتديات روح السويداء
قائد الثورة سلطان باشا الاطرش
لا تنسى ذكر الله لا تنسى ذكر الله

مُساهمةموضوع: صراع الوالدين مع أبناء الدوت كوم   الأربعاء أغسطس 17, 2011 5:36 am

أصبح مصطلح العولمة يشكل اللازمة في كل حديث عن قضايا التربية، التنمية، الاقتصاد، السياسة...الخ، لا يقل نصيب الوطن العربي والعراق من ذلك؛ حيث تتراكم الكتابات وتتوالى الندوات، تصطرع الأفكار والاتجاهات، تتعالى الأصوات بالوعود والتحذيرات.

هناك، راهنا، فيض في المعلومات في موضوع العولمة وقضاياها، مما يصيب المرء بالإجهاد نتيجة تراكم المعلومات، صعوبة متابعتها، بلورة رؤى متماسكة وشمولية حولها، مما يشكل بدوره أحد مكونات العولمة الأبرز. باختصارglobalization كمصطلح لا زال يحمل العديد من المعاني والمضامين وأوجه الاختلاف والتضارب لتعميم الشيء وتوسيع دائرته ليشمل العالم كله.

لكن ما هي أبرز انعكاسات هذه الحالة الحضارية على العلاقات الأسرية مع الأجيال الشابة؟

ان رسم صورة لتحولات كبرى في التقنيات، أنماط الحياة والعمل، تحمل تحولات لا تقل شأنا، على صعيد علاقات الوالدين بالأبناء، قد يكون من أبرزها تمكين الشباب من ناحية، وتغير المرجعية من ناحية ثانية.

أن الجيل الجديد يبدأ كيانيا من حيث انتهى جيل آبائه، بما يتضمنه من تقدم وتجاوز، إلا أن العولمة حسمت أو في طريقها الى حسمه، لصالح الشباب. إنها تقوم على الشباب، حيث يشكلون جهازها البشري. فالناشطون والتنفيذيون، في مختلف مجالات التبادل والإنتاج والاستهلاك، هم من الشباب.

ان متابعة ردهات البورصة، ندرك أن أبطالها هم الشباب ذو القدرة الجسدية النفسية العالية على التحمل ومقاومة الضغوط. كما أن قيادات العلم، عباقرة الأنترنت والحاسوب، تشغيلا واختراعا وتطويرا جلهم من الشباب. تطالعنا الأنباء بفتية لم يبلغوا سن المراهقة، لم يتجاوزوها، ينجزون اختراقات مذهلة، في مجال الشبكة العنكبوتية. يضع بعضهم برامج تتسابق عليها كبريات المؤسسات، آخرون يخترقون أنظمة حماية مواقع أكبر وأخطر البنوك والبنتاغون، ساخرين من مباهاة الكبار بحصانة مواقعهم. إن تقنية الاتصالات وقواعد المعلومات هي، في الأساس، عالم الشباب.

فإذا كان جيل الكبار المخضرمين يتعامل معها بدرجات متفاوتة من الكثافة والمهارة، فإن جيل الشباب يتعامل معها، باعتبارها أحد مكونات وجوده الرئيسية، يجري هذا التعامل بسهولة وإلفة.

تشكل العولمة، وحدة متكاملة مع الشباب، من خلال توجهاتها المستقبلية التي تدير الظهر للماضي والانتماء؛ تنطلق في مغامرة البحث عن الفرص وحماس الاستكشاف. ثمة ظاهرة جديدة في مجال المال والأعمال، تتمثل بتزايد عدد الشباب، من أصحاب الملايين، الذين جنوها من إنجازاتهم في تقنية المعلومات، أو من انخراطهم في أنشطة أسواق المال؛ بينما كانت الثروة سابقا لا تتحقق إلا بعد سنوات طويلة من الجهد لمن استطاع إليها سبلاً...
أخيراً :
ان ملف الغبن المفروض حيث يحترق الشباب بدلا من تحقيق طموحاته سيغرق في اللهو، الانخراط في الإدمان، الانجراف في الحركات المتطرفة، أنها تعطيه نوعا من الخلاص من مأزقه الوجودي. إن معاناة الأهل الصامتة لا تقل عن معاناة الشباب المتفجرة، التي تجد لها مخرجا في مختلف آليات تخدير الوعي،هنا يتوجب ايجاد وسيلة للانغراس الوطني وتحقيق الذات. ان الشباب الهائل أحق بالوصول الى المخارج الملائمة مثل حسن التوظيف، الى جانب الاهتمام بالنخبة وقضاياها.






h<div style="" center;="" font-family:="" courier="" new;="" font-weight:="" bold;="" color:="" blue;\=""><font size="4">في القدس أبنيةٌ حجارتُها اقتباساتٌ من الإنجيلِ والقرآنْ</font><br><br><font size="4">في القدس تعريفُ الجمالِ مُثَمَّنُ الأضلاعِ أزرقُ،</font><br><font size="4">فَوْقَهُ، يا دامَ عِزُّكَ، قُبَّةٌ ذَهَبِيَّةٌ،</font><br><font size="4">تبدو برأيي، مثل مرآة محدبة ترى وجه السماء مُلَخَّصَاً فيها</font><br><font size="4">تُدَلِّلُها وَتُدْنِيها</font><br><font size="4">تُوَزِّعُها كَأَكْياسِ المعُونَةِ في الحِصَارِ لمستَحِقِّيها</font><br><font size="4">إذا ما أُمَّةٌ من بعدِ خُطْبَةِ جُمْعَةٍ مَدَّتْ بِأَيْدِيها.</font></div>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sweida-soul.7olm.org
 
صراع الوالدين مع أبناء الدوت كوم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
السويداء_مملكة ومنتديات روح السـويـداء  :: منتديات الاجتماعية العامة :: منتدى المنوعات والحوار الهادف-
انتقل الى: